English إقفز إلى المحتوى اقفز الى روابط تهيئة طريقة العرض وحجم الخط

معرض سايت مي

بدأ الزملاء القائمون على إرسال الدعوات لمعرض ومؤتمر تقنيات الإعاقات البصرية – الشرق الأوسط - سايت مي – بإرسال الدعوات الخاصة بالمعرض والتي تعلن عن إنطلاق المعرض والمؤتمر في الفترة ما بين 14 إلى 16 فبراير القادم من عام 2011. وسوف نرسل تفاصيل ضرورية في الأيام القادمة عن أهمية هذا الحدث من أجل تحديد هذه التواريخ على تقاويمكم الخاصة لحضور مثل هذا الحدث الفريد. عدد الشركات والمخترعين والتنفيذيين العالميين الذين ينوون حضور هذا المعرض يعتبر حلما بات يتحقق. فكل هؤلاء قادمون لكي يلتقوا مع أصدقائنا في الوطن العربي من المهتمين والمعنيين بكل ما يتعلق بالإعاقة البصرية من مستجدات ومشاريع وآمال قائمة ومستقبلية على السواء. وبذلك نصبو وسائر الزملاء في اللجنة المنظمة للحدث بأن تكون الإمارات هي وجهة للشركات والمنظمات العالمية المعنية بالإعاقة البصرية من أجل أن نخطو ذات الخطى التي نراها تخطى في مدن مثل سان ديجو الأمريكة وفرانكفورت الألمانية وبيرمينجهام البريطانية علنا نحقق ما يصبو للوصول إليه الكفيف العربي من تحقيق للأحلام بتجدد التقنيات وتنوعها شأنه شأن أي كفيف آخر في العالم المتقدم. وسوف نعلن عن الشركات العالمية القادمة إلى سايت مي شركة بشركة مسلطين الضوء على تقنياتها وإختراعاتها وإستعدادها للقائكم أنتم للإستماع إلى إحتياجاتكم ومتطلباتكم دون أي حاجز أو مانع.
المعرض سوف يقام في أحد أعرق المنشآت المتخصصة في إقامة المعارض وهو معرض إكسبو الشارقة وتحت رعاية كريمة من مسئولين في دولة الإمارات العربية المتحدة والذين لا يدخرون أي جهد من أجل توفير ذات الفرص للكفيف من أجل معرفة أخر المستجدات على ساحة الإعاقة البصرية.
إنتظروا تفاصيل كثيرة ومفاجأت عديدة مع كل يوم مثير من أيام الإعلان عن فعاليات المعرض والمؤتمر. ولا تنسوا تحديد أيام 14 و 15 و 16 من أيام فبراير ذلك الشهر ذو الأيام الجميلة لزيارة شارقة الثقافة العربية للقاء أناس غير عاديين يقدمون نشاطات وعروض تفوق كل ما هو متميز.
حدث عظيم في إمارة عظيمة ودولة عظيمة وبرعاية عظيمة وبمجهود عظيم لتحقيق أحلام وآمال عظيمة. تعالوا نصنع تاريخا جديدا في أول إنطلاقة لمعرض ومؤتمر عالمي بضيافة عربية. معرض ومؤتمر سايت مي.

إلى لقاء آخر مع مستجدات أخرى.
عودة هزيم

التعليقات

حتما سيكون المعرض متميزا

حتما سيكون المعرض متميزا ومضيفا ومعرفا بالتقنيات الجديدة في تقنيات المكفوفين
ونتمنى أن تتاح لنا فرصة الزيارة أو المشاركة
وبلا شك وجود الناطق للتكنولوجيا سيعطي طابعا احترافيا من واقع خبرتها الطويلة في هذا المجال .
وبالنجاح والتميز دائما نلقاكم